fbpx

الجلسة الافتتاحية لأشغال الندوة الوطنية الثالثة حول البحث العلمي في المجال التربوي بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين

ترأس السيد سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي الجلسة الافتتاحية لأشغال الندوة الوطنية الثالثة حول البحث العلمي في المجال التربوي بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين، تحت شعار: "إرساء بحث علمي رصين دعامة للارتقاء بالمسارات المهنية"، والتي ينظمها قطاع التربية الوطنية بتعاون مع مشروع شراكة التعليم العالي- المغرب (HEP-M)، الممول من طرف الوكالة الأمريكية للتنمية الدوليةUSAID) )، على مدى أيام الأربعاء والخميس والجمعة 02 و03 و04 دجنبر2020، بمركز التكوينات والملتقيات الوطنية بالرباط، حضوريا وعبر تقنية المناظرة المرئية.



ويأتي تنظيم هذه الندوة العلمية في إطار مواكبة الوزارة لتوجهها الاستراتيجي الرامي إلى الارتقاء بالبحث العلمي في المجال التربوي باعتباره آلية هامة للنهوض بالتكوين في شموليته، وكذا في سياق استثمارها لنتائج البحث العلمي التدخلي في المجال التربوي، انطلاقا من المواضيع التي تحظى بالأولوية لدى المديريات المركزية والأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، والتي لقيت اهتماما من قبل الفاعلين التربويين، وقد تم في هذا الإطار انتقاء 25 بحثا من أصل 74 بحثا مقترحا من قبل فرق البحث التابعة لهذه المراكز، حيث استفادت البحوث المنتقاة من تمويل خصّصته الوزارة لهذا الغرض.



وتروم هذه الندوة التعريف بنتائج البحث العلمي في المجال التربوي وتثمينها وتقاسمها مع جمهور الباحثات والباحثين، ودعم جسور التواصل بين شبكات البحث على المستوى الوطني والدولي، وذلك في أفق تطوير العدّة المؤطّرة للمشاريع البحثية، وتعزيز خبرة المكونات والمكونين بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين في منهجيات البحث العلمي التدخلي في المجال التربوي.

- تحميل الملف

الجذاذات : "ساهم معنا بجذاذة"



ادعمنا بـــ :
😊 ادعمنا (تبرع لنا ☕️)